" />

دولة آل عثمان #6

عصر حالك الظلام يعم شتى أرجاء العالم الإسلامي في العهد العباسي الثاني فالعبيديون المسمون زورا وبهتانا بالفاطميين يحكمون مصر وشمال إفريقيا والبويهيين سيطروا على العراق والخلافة وأنهوا عصر سيطرة عسكر الأتراك وان كان موقف الخليفة العباسي لم يتغير للأفضل بل للأسواء لا حول له ولا قوة


-                                        - دولة آل عثمان #6
هذا المقال هو جزء 6 من 23 سلسلة دولة آل عثمان

دولة آل عثمان

دول الأتراك الإسلامية (6)

عصر حالك الظلام يعم شتى أرجاء العالم الإسلامي في العهد العباسي الثاني فالعبيديون المسمون زورا وبهتانا بالفاطميين يحكمون مصر وشمال إفريقيا والبويهيين سيطروا على العراق والخلافة وأنهوا عصر سيطرة عسكر الأتراك وان كان موقف الخليفة العباسي لم يتغير للأفضل بل للأسواء لا حول له ولا قوة وعلى حسب موقف السلطان البويهي منه إما بالعزل أو القتل أو يظل في منصبه لا حول له ولا قوة وقد إنتشرت بدع الشيعة في العراق على يد البويهيون مثل اللطميات وسب الصحابة ولعنهم كما شغلوا الشباب بالسباحة والمصارعة لشغلهم عن رفع الظلم الواقع على العباد كما إنتشرت الفتن الطائفية بين السنة والشيعة مما تسبب في صراعات دموية متلاحقة بينهم خاصة مع إنتشار سب الصحابة و الخوض في عرض السيدة عائشة وحض الشيعة عليه من قبل بني بويه مما كان يغضب الناس للذب عن صحابة رسول الله وزوجه أم المؤمنين .

 

والحال في الجزيرة العربية لم يكن أفضل حالا فالقرامطة يسيطرون عليها ويسفكون دماء أهلها من المعارضين لفتنتهم التي إدعوا فيها الرضا من آل البيت و سفكوا الدماء وقتلوا الحجاج وهم محرمين في صحن الكعبة وسرقوا الحجر الأسود وكادوا يسرقون مقام إبراهيم لولا إخفاء سدنة الكعبة له و رغم تكوين البويهيون والقرامطة والعبيديون كل منهم لدولة مستقلة إلا أنهم إتفقوا على سفك دماء أهل السنة و هتك أعراضهم وأوقفوا الجهاد وغمدت سيوفهم من ناحية الروم والفرنج وشهرت في وجوه المسلمين وكذلك كان هناك إتفاقا سياسيا فيما بينهم على التكتل ضد الدولة العباسية وكالعادة يعيد التاريخ نفسه وليس إحتلال العراق من قبل الأمريكيون ببعيد فمن حمل لواء المقاومة هم السنة بينما جلس الشيعة مشغولين ببدعهم ولطمياتهم وسفك دماء السنة بين الحين والآخر فقد كانت المقاومة متمركزة في المثلث السني في بعقوبة والفلوجة والرمادي بينما مدن البصرة والكوفة والسماوة تعيش في تآلف ووئام مع المستعمر وكذلك حدث من قبل العلويين في سوريا عندما إنضموا للجيش الفرنسي خلال إحتلالهم لسوريا ولبنان بينما رفض السنة ذلك معتبرين ماحدث هو خيانة لوطنهم .

 

ورغم هذا الكرب الشديد إلا ان الله قيض من يوقظ الحمية داخل المسلمين مرة اخرى ويبدا في مقاومة ذلك المد الرافضي وفي ركن قصي من بلاد الإسلام في مدينة غزنة وهي مدينة بأفغانستان حاليا لكن قبل ان نخوض في ذلك البحر المتلاطم من الاحداث يجب ان ننتبه لنقطة مهم انه عندما سيطر السنة على الحكم في العالم الإسلامي تعايشوا مع الشيعة ولم يسفكوا دمائهم وتركوهم طالما لم يظهروا بدعهم وأباطيلهم وما ان سيطر الشيعة حتى وجههوا سيوفهم نحو السنة وإضطهدوهم أشد الإضطهاد بل وصل إلى التآمر مع العدو التاريخي لهم وهو الروم عليهم وكما ذكرنا في مراجعة سلسلة الحروب الصليبية الوثائقية ان الطائفية الشيعية المسماة بالحشاشين دأبت على إغتيال علماء السنة وقادتها العسكريين مثل الإمام الهروي والإمام الخشاب والقائد قطب الدين مودود ومحاولة إغتيال صلاح الدين وهو ما نراه يحدث أمامنا في عصرنا هذا بشكل متكرر .
نعود بكم إلى موضوعنا الرئيسي وهو تلك الدولة التي قدمت الكثير للعالم الإسلامي وهو ماسنعرفه خلال هذا الأسبوع والأسبوع القادم .

الدولة الغزنوية (الصعود ) (381هـ – 582 هـ )

التسمية :
يرجع سبب هذه التسمية لإتخاذهم هذا الإسم إنتسابا لمدينة غزنة بأفغانستان ومؤسسوها أتراك من فخذ ألكاي المنحدر من قبائل الأوغوز التركية .

البداية :
بدأت بذور الدولة مع تولي القائد التركي ألب تكين لحكم غزنة تحت إشراف السامانيين والذين كان لهم الفضل في نشر الإسلام في تلك المنطقة عن طريق الفتح وبث الدعاة وهم أسرة فارسية بالأساس ورغم تولي ألب تكين للحكم تحت إشرافهم إلا انه كان ينوي الإستقلال وذلك لضعف البيت الساماني وتنازع أفراده على الحكم وللأسف دخلت هذه العادة على الإسلام مع دخول مبدأ الوراثة في الحكم على يد معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه ثم مبدأ إستقلال الدول مع ضعف العباسيين فأدى إلى قيام دول شبيهة بالدول القومية حاليا وتسبب ذلك في محاربة المسلمين لبعضهم البعض في كثير من الأحيان ولا أعلم على أي أساس شرعي كان يرفع المسلم سيفه على أخيه للتنازع على الملك والسلطة .

ومع ضعف السامانيين بدأ تأسيس الدولة الحقيقي على يد أبو المنصور سبكتكين والذي تولى الحكم بعد وفاة ألب تكين ووصل لأعلى منصب وهو قائد الجيش ورغم وصول أكثر من أمير للحكم من قبله إلا أنهم عزلوا لعدم رضا الأمراء والقادة عنهم وكذلك الشعب وأختير سبكتكين من قبل القادة والنبلاء والأمراء الأتراك لسابق معرفتهم بخبرته الإدارية وشخصيته القوية .

عسكرة الدولة :
وتظهر هنا من خلال هذه الطريقة في تأسيس الدولة الغزنوية وهي تعتبر أول الدول الإسلامية التي تم تأسيسها على يد الأتراك ولكن هنا نلاحظ ان السمة المميزة للدولة هي العسكرة فقد أختير سبكتكين لأنه قائد الجيش وسنرى الأمر يتكرر مع إبنه محمود عند توليه فقد كان قائدا عسكريا مميزا وهي سمة سنلاحظها في الدول الإسلامية التي أسسها الأتراك بعد ذلك وهي سمة العسكرة فالسلطان يعتمد في تقوية ملكه على الجيش ومنح القادة والجند مميزات كثيرة ليضمن ولائهم وإلا تمردوا وإنضووا تحت لواء أحد أفراد البيت الحاكم الطامح للحكم وان لم يكن طامحا ألحوا عليه لكي يطمح فيه ويستخدموه كواجهة لتحقيق مطالبهم أو قاموا بإنقلابات عسكرية .

 

كالتي نراها في عصرنا الحديث والتي نعيش أجوائها منذ الخمسينات في عالمنا الإسلامي و العربي فحتى الدول الإسلامية غير العربية لم تسلم من أذاها مثل أندونيسيا و باكستان وتركيا التي ذاقت الأمرين من حكم العسكر ولم تمر مدة طويلة على محاولة الإنقلاب الفاشلة في العام الماضي .

 

وتلك الطريقة على العكس من حكم الخلفاء الراشدين وخلفاء بني أمية وبني العباس
الذين كانوا يبعدون القادة العسكريين عن دهاليز السياسة فينصب تركيزهم على الجهاد ونشر الإسلام في بقاع الأرض وعندما تطاول قادة في عهد بني العباس الأول مثل أبومسلم الخراساني وعبدالله بن علي عم أبو جعفرالمنصور و أبو العباس السفاح للحكم والطمع في الخلافة كان مصيرهما القتل .
ومنذ تلك الفترة حتى عهد العثمانيين لم يظهر من القادة العسكريين من يمكن ان نقول أنه كانت تتوافر فيه صفات الحاكم المسلم العادل والمجاهد إلا القليل النادر مثل ألب أرسلان وعماد الدين زنكي وولده نورالدين وصلاح الدين الأيوبي وسيف الدين قطز وركن الدين بيبرس وقلاوون الألفي وان تميز عمادالدين وولده وأرسلان وصلاح الدين عن الباقين بالثقافة العالية وممارسة السياسة مما ساعدهم على القدرة على إدارة دولهم في ظروف شديدة الصعوبة .

 

حتى ان في عصرنا الحديث أوكل المشير محمد عبد الغني الجمسي هزيمة يونيو67لإنشغال قادة الجيش بأمورالسياسة وبعدهم عن عملهم كعسكريين محترفين وكذلك أكد الفريق سعد الدين الشاذلي ان القائد العسكري يجب ان يخضع للسلطة المدنية المنتخبة لا ان تكون الكلمة العليا للعسكريين .
ولا نطيل عليكم ونعود سريعا لدولة الغزنويين وتأسيس دولتهم فبدأ سبكتكين في توطيد دعائم ملكه وتوسعته وضم أقاليم باختر وبلوشستان وهزم أحد أمراء الهند والذي تسبب في عدم نشر في ربوع بلاده وإنتصر عليه وأصبحت قوته تتعاظم يوما بعد آخر حتى ان السامانيون قد إستعانوا به لقمع تمرد أبو علي السيجوري عام 384هـ و هزم سبكتكين وولده محمود أبو علي السيجوري وقمعوا تمرده واعطاه السامانيون إقليم خراسان كمكافأة له على مافعله ثم أدار سبكتكين عينيه صوب الهند تلك الدولة المترامية الأطراف والتي لم يدخلها الإسلام بعد فأغار على حدودها الغارة تلو الأخرى وفتح العديد من القلاع مما أثار ذعر ملوكهم حتى توجه أحدهم ويدعي جيبال ليقاتله فوقعت بينهم معركة طاحنة إنتهت بهزيمة جيبال ومصالحته لسبكتكين على مبلغ من المال يؤديه إليه وخمسين فيلا وأرسل معه جماعة من المسلمين ليعطيهم ما أتفق عليه إلا أنه نقض العهد عندما إقترب من الهند وأسر المسلمين وعاد في مائة ألف مقاتل وإشتبك في معركة آخري مع سبكتكين والذي أعاد الكرة وهزمه مرة أخرى وأذل الهنود في تلك المعركة وغنم منهم الكثير والكثير بالإضافة إلى العديد الكبير من الأسارى ورضيوا منه ألا يطلبهم في أقاصي بلادهم آي لا يتوغل كثيرا في الهند وهو شرط مذل للهدنة .

 

وقد إستمر سبكتكين في الحكم عشرين عاما وتوفي بعد ان إنضوى الأفغان تحت حكمه وهدم كثير من أصنام الهند وفتح قلاعها وكانت وفاته عام 384هـ وكان قد عقد النية بتولية ولده إسماعيل من بعده فهو أكبر أبناؤه والذي حضر مسرعا من بلخ عندما علم بوفاة أبيه وأعلن نفسه حاكما من بعده ولكن ذلك الأمر لم يرضي شقيقه محمود و الذي كان ملازما لأبيه في فتوحاته و معاركه وأكثر قوة وخبرة من أخيه فآتى من نيسابور مقر ولايته ودخل مع أخيه في معارك دامية حتى إستقر له الأمروبدأ العصر الذهبي للدولة ولهذا حديث آخر .
كيف واجه محمود دعاة العبيديين في دولته ؟
وماذا فعل لكي يطلق عليه الخليفة العباسي يمين الدولة ؟
كيف إنتصر محمود على الهنود رغم قوة عدتهم وعتادهم ؟
ما الآثار الحضارية والعلمية للدولة الغزنوية في العالم الإسلامي ؟
ماعلاقة أبو الريحان البيروني بمحمود وكيف ظهر في بلاط الغزنويين ؟
كل ذلك وأكثر في الأسبوع القادم إن شاءالله .

Series Navigation << ‎‫دولة آل عثمان #5‬‎ – بروز الأتراكدولة آل عثمان #7 >>

0 Comments

شاهد ايضا

المزيد من: تاريخ

لا تنسي زيارة

اختر نوع المقال
اختبارات الشخصية
مجموعة من الاسئلة التى تكشف جوانب الشخصية
فوازير واحاجى
مجموعة من الاسئلة لاختبار الذكاء والثقافة والمعلومات
تصويت
تصويت على موضوع معين
موضوع
موضوع او قصة او رواية
قائمة
قائمة
عد تنازلي
The Classic Internet Countdowns
قائمة مفتوحة
اضف موضوعك وقم بالتصويت على افضل موضوع
قائمة مرتبة
Upvote or downvote to decide the best list item
كومكس
ارفع صورك الخاصة لأنشاء كوميكس
فيديو
رفع فيديوهات من اليوتيوب او فيميو او من سطح المكتب
مقطع صوتى
رفع صوتيات من Soundcloud او Mixcloud
صورة
رفع صور تعبر عن موضوع معين
صورة متحركة
رفع صور متحركة
شكرا للمشاركة