" />
دولة ال عثمان #٢٠ - دولة ال عثمان #٢٠

دولة ال عثمان #٢٠

تحرك مودود و للأسف لم يكن يدرك ان من حوله يتحركون بدافع الحفاظ على المصالح و الكراسي أو انه كان يدرك لكن نداء الجهاد جعله يسمو فوق المطامع فتحرك مودود نحو الرها ليضرب عليها حصارا جديدا لكن إستغاثة رضوان امير حلب من تانكريد الذي تحرك نحو حلب رغم ممالأة رضوان 1 min


148
130 shares, 148 points
هذا المقال هو جزء 20 من 23 سلسلة دولة آل عثمان

Hits: 22

#دولة_آل_عثمان

الدولة الزنكية
ماقبل زنكي
(20)
حصار الرها الثاني :
تحرك مودود و للأسف لم يكن يدرك ان من حوله يتحركون بدافع الحفاظ على المصالح و الكراسي أو انه كان يدرك لكن نداء الجهاد جعله يسمو فوق المطامع فتحرك مودود نحو الرها ليضرب عليها حصارا جديدا لكن إستغاثة رضوان امير حلب من تانكريد الذي تحرك نحو حلب رغم ممالأة رضوان للصليبيين إلا ان رغم تجمع القوات بيد مودود وتحركه نحو حلب فوجيء بتغير موقف رضوان منه حيث قبض على كل من أعيان وفقهاء حلب المطالبين بالجهاد ضد الصليبيين وأطلق اللصوص من سجون حلب ليتعرضوا لقوات مودود بالسلب والنهب في موقف مشابه لما فعله النظامين المصري والتونسي في ثورات الربيع العربي لتشويه الثورات بإطلاق سراح البلطجية واللصوص من السجون .

ويتبدى كم ممالأة رضوان للصليبيين في إحدى مجاملاته الرقيقة قبل إستنجاده بمودود لمن هو عميلا لهم عندما رفع الصليب على جامع حلب فهاج الناس و ماجوا واستدعوا الشيخ بن الخشاب فقيه حلب الكبير الذي صدمه الموقف الهذه الدرجة تودهم وتخون بني جلدتك لدرجة ان تفرط في عقيدتك برفع الصليب فتوجه مع وفد من أعيان حلب و فقهائها وبعض متصوفيها إلى مسجد بغداد ووصلوا يوم الجمعة فأنزلوا الإمام من على المنبر وكسروا المنبر وأثاروا أهل بغداد ليستحثوا فيهم نخوة الإسلام فكان لتحركهم صدى لدى الأهالي وتصادف ذلك مع إرسال الإمبراطور البيزنطي رسالة للخليفة العباسي ليعرض عليه التحالف لمحاربة الصليبيين فقال له الناس :” أملك الروم اكثر نخوة منك ؟” ولننظر لموقف اهل بغداد وحلب و العالم الإسلامي في ذلك الوقت رغم التفكك و التشرذم إلا ان المسلمون كانت مازالت بهم نخوة الإسلام وحماسه لحماية إخوة العقيدة بينما في عصرنا الحالي تجد من يوالي غير المسلمين على المسلمين ولا يرى بأسا وعلى سبيل المثال ولا الحصر أزمة الطائرة الروسية بين تركيا وروسيا في ذلك ومنهم من يشكك في معاناة المسلمين في مناطق مثل بورما و سوريا و الشيشان .

معركة الصنبرة ” نهاية أسطورة الجيش الذي لا يقهر ” :
إشتعلت الاوضاع على الجانبين فظهور مودود على الساحة أشعل الحماس في النفوس ورفع الروح المعنوية للرآي العام الإسلامي خاصة مع تحركاته الجريئة في حصار الرها ومن ناحية اخرى أراد بلدوين تثبيت أقدام الوجود الصليبي في الساحل اللبناني فلم يكن باقيا إلا مدينة صور خارج نطاق سلطته فضرب عليها الحصار وإستنجد أهلها بطغتكين حاكم دمشق الذي لبى النداء وجاء بستة عشرألفا من قواته رد به حصار القوات الصليبية بقيادة جوسلين دي كورتناي قائد حامية الجليل المتطرف وقال طغتكين لأهل صور : ” والله ما خرجت إلا لله ” فأبر بوعده ولم يطل منه اموال مقابل الحماية وطلب منهم كلما لاح الخطر في الأفق ان يستنجدوا به فأشعل بذلك غضب بلدوين الذي لم يسكت بالطبع فتوالت الغارات على القرى والضياع التابعة لدمشق ونهب قوافل التجارة المتجهة من دمشق إلى مصر بشكل مستمر فأدرك طغتكين ان حصارهم لدمشق وسقوطها أصبح مسألة وقت لا أكثر فكان القرار بطلب النجدة من مودود الذي لبى النداء و جرى الاستعداد على قدم وساق لمعركة ضد الصليبيين فلقاء مودود لهم بالقرب من دمشق جعلها نقطة لصالحة فسيكون بعيد عن الموصل ففي حالة الهزيمة لا قدر الله فأمامه فرصة للتراجع وطلب الدعم من الموصل وتكوين خطوط دفاعية متقدمة خاصة وانه كان منهيا لحصار الرها الثاني فكانت فرصة للتوغل في الأراضي المحتلة وتهديد مملكة بيت المقدس نفسها فتوغل حتى وصل قرب بحيرة طبرية ونصب كمين لبلدوين في شبه جزيرة الأقحوانة بالقرب من جسر الصنبرة وفي (13محرم 507هـ/20يونيو1113م) نشبت المعركة واستغل المسلمون عامل المفاجأة بشكل رائع مما ادى إلى إحداث خسائر كبيرة في صفوف الصليبيين وصلت لألفي فارس في ضربة قوية لقوة الصليبيين الضاربة وهرب بلدوين من أرض المعركة ناجيا بحياته فكانت الهزيمة الاولى للصليبيين في معركة يمكننا القول كان وضع المسلمين فيها وضعا هجوميا لا دفاعيا مما أسقط هيبة الصليبيين وكسر أسطورة الجيش الذي لا يقهر ويعتبر نصر الصنبرة هو نصر المسلمين الثاني على الصليبيين وان كان النصر الأول كان في الجبهة الغربية جبهة الأندلس على يد الأمير يوسف بن تاشفين والمعتمد بن عباد في موقعة الزلاقة .

وامتدت يد الغدر :
وبكن للأسف لم تستمر البسمة على وجه العالم الإسلامي العابس طويلا فإمتدت يد الغدر لبطل الصنبرة مودود في أحد أيام الجمعة بعد صلاة الجمعة في دمشق مع طغتكين فتلقى مودود طعنات الغدر من أحد عناصر الباطنية (الحشاشين)الإرهابية ومن حسن خاتمة مودود ان من حوله حاولوا ان يجعلوه يشرب الماء فرفض الا ان يلقى الله صائما فقد كان صائما في ذلك اليوم وجدير بالذكر ان إغتيال مودود تم بالإتفاق مع طغتكين إثر خلاف نشب بينهما وعندما علم بلدوين الأول بذلك أرسل رسالة لطغتكين نصها كالتالي : ” وإن أمة قتلت عميدها في يوم عيدها في بيت معبودها لحقيق على الله أن يبيدها “.
ولم تقتصر عمليات الإغتيالات على مودود بل إمتدت لأحد محركي حركة الجهاد والمقاومة وهو الشيخ بن الخشاب في حلب كما إمتدت قبله لمودود والشيخ زين الدين الهروي .

ولكن الأيام كانت تخبيء الكثير فبعد تعيين الأمير آق سنقر البرسقي أتابكا للموصل كان من ضمن رجاله أمير شاب شارك في حملات مودود وتربى على يد كربوغا تخبيء له الأقدار الكثير يدعى عماد الدين زنكي .‫#دولة_آل_عثمان الدولة الزنكية ماقبل زنكي (20)…”

Series Navigation << دولة آل عثمان #19دولة آل عثمان – مابعد عماد الدين زنكي #24 >>

اعجبك الموضوع ؟ شاركه مع اصدقاؤك

148
130 shares, 148 points

0 Comments

اختر نوع المقال
اختبارات الشخصية
مجموعة من الاسئلة التى تكشف جوانب الشخصية
فوازير واحاجى
مجموعة من الاسئلة لاختبار الذكاء والثقافة والمعلومات
تصويت
تصويت على موضوع معين
موضوع
موضوع او قصة او رواية
قائمة
قائمة
عد تنازلي
The Classic Internet Countdowns
قائمة مفتوحة
اضف موضوعك وقم بالتصويت على افضل موضوع
قائمة مرتبة
Upvote or downvote to decide the best list item
كومكس
ارفع صورك الخاصة لأنشاء كوميكس
فيديو
رفع فيديوهات من اليوتيوب او فيميو او من سطح المكتب
مقطع صوتى
رفع صوتيات من Soundcloud او Mixcloud
صورة
رفع صور تعبر عن موضوع معين
صورة متحركة
رفع صور متحركة
شكرا للمشاركة