in

قاعدة ال99

سأل الملك الوزير : ما بال الخادم أسعد مني في حياته ؟ وهو لا يملك شيئا وانا الملك لدى كل شئ ومتكدر المزاج

فقال له الوزير : جرِّب معه قاعدة ال 99، ضع 99 دينارًا فى صرة عند بابه في الليل، واكتب على الصرة 100 دينار واطرق بابه وانظر ماذا سيحدث ..

فعل الملك ما قاله له الوزير فأخذ الخادم الصرة فلما عدها قال : (لا بد أن الدينار الباقي وقع في الخارج)، فخرج هو وأهل بيته كلهم يفتشون ، وذهب الليل كله وهم يفتشون فغضب الأب لأنهم لم يجدوا هذا الدينار الناقص ..

فثار عليهم بسبب الدينار الناقص بعد أن كان هادئًا، وأصبح فى اليوم الثاني الخادم متكدّر الخاطر لأنه لم ينم الليل فذهب إلى الملك عابس الوجه متكدر المزاج غير مبتسم ناقم على حاله.

فعلم الملك ما معنى الـ 99 .

ننسى *( 99 نعمة )* وهبنا إياها ونقضي حياتنا كلها نبحث عن نعمة مفقودة !

نبحث عن مالم يقدره لنا، ومنعه عنا لحكمة لا نعلمها، ونكدر على أنفسنا وننسى ما نحن فيه من نِعم .

استمتعوا بالتسعة والتسعين نعمه واسألوا من فضله وكرمه

*لئن شكرتم لأزيدنكم*

اخبرنا برأيك ؟

100 نقاط
Upvote Downvote
محرر أول

كتبه عالم تاني

عالم تانى هو بوابة علمية ثقافية تاريخية لاثراء للفرد والمجتمع العربي. القائمين على المحتوى مجموعة من الباحثين وهواة المعرفة لنشر العلم والثقافة والتاريخ بمختلف وسائطه.

عالم تانى مجتمع ثرى بالمعلومات والأبحاث, ليس ذلك فحسب, بل وايضا بالمواد الأدبية كالشعر والروايات وعالم السينما, لنقدم للفرد والمجتمع العربى وجبة دسمة وغنية بالعلوم والفنون والمعرفة فى اّن واحد.

التعليقات

Leave a Reply

اترك تعليقاً

Loading…

0

التعليقات

0 التعليقات

اماكان مسكونة - علامات تدل علي المكان المسكون

علامات تدل علي المكان المسكون

حارة - جرجس وماريكا – حكاية كل يوم

جرجس وماريكا – حكاية كل يوم